أحقية المريض بمرض مزمن في صرف المقابل النقدي لاستمارات السفر المجانية

0
73

استظهرت الجمعية العمومية أن المشرع أولى رعاية خاصة للعامل المريض بأحد الأمراض المزمنة فقرر منحه تعويضاً يعادل أجره كاملاً أثناء فترة مرضه إلى أن يشفي أو تستقر حالته استقراراً يمكنه من العودة إلى مباشرة عمله أو يتبين عجزه عجزاً كاملاً وتبين للجمعية العمومية بعد استعراضها لإفتائها الصادر بجلستها المنعقدة بتاريخ 27/7/1995 ملف رقم (86/6/466 ) أن الأجر طبقاً للتعريف المحدد له بقانون التأمين الاجتماعي هو مجموع ما يحصل عليه المؤمن عليه من مقابل نقدي من جهة عمله الأصلية لقاء عمله الأصلي ويشمل عنصرين هما: الأجر الأساسي وهو الأجر المبين في الجداول المرفقة بنظم التوظف التي يخضع له العامل وفقاً للوظيفة التي يشغلها والأجر المتغير ويقصد به باقي ما يحصل عليه المؤمن عليه خاصة الحوافز والبدلات والأجور الإضافية وأن المشرع اعتبر العامل المريض بمرض مزمن موجوداً فعلاً في الخدمة ومشاركاً في العمل فقرر أحقيته في الحصول على أجره وفقاً للوظيفة التي يشغلها وكذلك عناصر الأجر المتغير من حوافز وبدلات وأجور إضافية مما يتطلب الحصول عليها المشاركة والإسهام الفعلي في الإنتاج والمقررة لشاغلي تلك الوظيفة وأخذا في الاعتبار أن الأساس الذي وضعه المشرع لتحديد هذا التعويض إنما يمثل الحد الأدنى لحقوق العامل المريض بمرض مزمن فإذا استحدثت زيادات لراتبه الأساسي أو تقررت حقوق مالية لأجره المتغير سواء ما تحدد قيمته بقوانين أو لوائح أو قرارات كإعانة الغلاء الاجتماعية والبدلات أو تلك التي يرتبط تحديد قيمتها بمعدلات أو مستوى أداء معين استحق العامل هذه الزيادات طالما كان مخاطباً بأحكامها وفقاً لوضعه الوظيفي وباعتبارها داخلة ضمن عناصر التعويض _ المشرع تيسيراً منه على العاملين في بعض المناطق قرر أداء مقابل نقدي لهم وفقاً للضوابط الواردة بلائحة بدل السفر ومصاريف الانتقال المشار إليها وهذا المقابل يعتبر ميزة يفيد منها العامل إذ أنه يتقاضاه شهرياً مع المرتب ولو لم يقم بالسفر فعلاً.
بتطبيق ما تقدم على المعروضة حالته وكان البين من الأوراق أنه مريض بمرض مزمن وُمنح أجازة استثنائية حتى بلوغه سن الإحالة إلى المعاش فمن ثم فإنه يحق له استحقاق أجره كاملاً بما فيه المقابل النقدي لاستثمارات السفر المجانية إذ أن نص المادة (66) مكرراً جاء عاماً مطلقاً حتى لا يحرم العامل المريض بمرض مزمن من أية حقوق نصت عليها القوانين أو اللوائح أو النظم الخاصة تزيد على القدر المستحق للأجر الأساسي بمفهومه الضيق إذ أنه في مجال تفسير الأجر الكامل الوارد في عجز المادة (66) مكرراً المشار إليها لا يسوغ أن تتدنى حقوق العامل ومستحقاته المالية التي كان يدركها من قبل مرضه ـ خاصة وان نص المادة 66 مكرراً آنف البيان لا يتضمن مانعاً أو حائلاً دون إدراك هذه الغاية وما تمليه الدوافع الإنسانية خلوصا إليها _ يمتنع على الجهة الإدارية إسقاط أي حق في الأجر أو توابعه مما كان يتقاضاه العامل المريض بمرض مزمن بعد ثبوت مرضه بما مفاده استمرارية استحقاق المعروضة حالته كامل الأجور التي كان يستأديها قبل ثبوت إصابته بأحد الأمراض المزمنة بما في ذلك المقابل النقدي لاستمارات السفر المجانية

فتوى الجمعية العمومية لقسمى الفتوى والتشريع رقم 780 لسنة 1999 بتاريخ : 1999/12/02 

87451064 1288635554670540 316175653877579776 n - أحقية المريض بمرض مزمن في صرف المقابل النقدي لاستمارات السفر المجانية
87730888 197549621359368 5685524870033571840 n - أحقية المريض بمرض مزمن في صرف المقابل النقدي لاستمارات السفر المجانية
87459759 191122665488711 480243198426349568 n - أحقية المريض بمرض مزمن في صرف المقابل النقدي لاستمارات السفر المجانية

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا